حركة انتقالية وصفت ب” الواسعة”، شملت عددا من المسؤولين الكبار داخل العمالات

شهدت الإدارات الترابية، التابعة لوزارة الداخلية، بجهة فاس مكناس، حركة انتقالية وصفت ب” الواسعة”، شملت عددا من المسؤولين الكبار داخل العمالات، فضلا عن أطر ترابية بمراكز القيادات والجماعات المحلية.

حركة التنقيلات، التي أجرتها وزارة الداخلية، بعد صدور تعليمات ملكية، همت أطرا في عمالات جهة فاس مكناس، بالإضافة إلى قواد وباشوات، جرى تنقيلهم خارج الجهة، ومنهم من عين في مواقع المسؤولية بالجهة نفسها.

وبإقليم تاونات، يتحدث مواطنون عن تنقيل رجال السلطة بضواحي المركز، فضلا عن مسؤولين في الإدارة الترابية بإقليم تازة، في وقت جرى توقيف عدد من أعوان السلطة، في وقت سابق، من أجل الرشوة والابتزاز.

وكانت وزارة الداخلية قد أصدرت، صباح أمس الجمعة، بلاغا تعلن فيه أنه تنفيذا للتعليمات الملكية، قامت الوزارة بإجراء حركة إنتقالية في صفوف رجال السلطة، همت 1574 موظفا منهم يمثلون 38 بالمائة من مجموع أفراد هذه الهيئة العاملين بالإدارة الترابية.

About Abdellatif saifia 1080 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*