أحكام متفاوتة في حق طالب جامعي ومشاركيه في تسهيل عمليات غش في امتحانات البكالوريا بالفقيه بن صالح

قضت المحكمة الابتدائية بالفقيه بن صالح بالسجن النافذ لمدة سنة وغرامة مالية قدرها 5000 درهم، في حق المتهم الرئيسي في قضية تسهيل عملية الغش في امتحانات البكالوريا للموسم الدراسي الجاري، وهو طالب جامعي ،فيما وزعت احكاما تتراوح ما بين 6 أشهر وثلاثة أشهر حبسا نافذا في حق باقي المتهمين الثمانية ،بعد ان وجهت لهم تهم تتعلق بجناية تسهيل عمليةالغش في امتحانات الباكالوريا.

ودخلت عائلات المتهمين في حالة من الهستيريا مباشرة بعد النطق بالحكم ،بسبب عدم تقبلهن للاحكام الصادرة في حق أبنائهن.

و تعود تفاصيل القضية ،ليوم الثلاثاء 5 يونيو الجاري ،حين تمكنت عناصر تابعة للشرطة القضائية في إطار تتبعها للسير العادي لإمتحانات الباكالوريا،من توقيف تسعة أشخاص،يتحدرون جميعا من الفقيه بنصالح ، يشتبه في تورطهم المباشر في تسهيل عملية الغش لفائدة عدد من المترشحين للإمتحان،إنطلاقا من إحدى الشقق بالمدينة.مقابل مبالغ مالية.

عملية التفتيش التي باشرتها عناصر الأمن بالمنزل المذكور،مكنت حسب البلاغ الصادر عن ولاية الأمن من حجز حاسوب محمول و13 هاتف نقال تم تحميلها بنماذج من أسئلة الاختبار و أجوبتها، متصلة جميعها بالأنترنيت عبر جهاز لقرصنة الأنترنيت تم حجزه أيضا،فضلا عن ضبط مبلغ مالي مقدر ب 6660 درهم.

About Abdellatif saifia 1055 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*