مرأة بمائة رجل فأكادير:هذه هي اول شخصية تفاعلت بجدية مع مقال نشر بالموقع حول أسباب غلق اكبر مغارة في افريقيا

جريدة النشرة : عبد الرحيم شباطي – مكتب أكادير –

بعد ان كنا سباقين كموقع وبشكل استثنائي للتطرق لموضوع اغلاق مغارة وينتمدوين المتواجدة نواحي اكادير،وبعد محاولتنا جاهدين لمعرفة أسباب وحلول لهذا المشكل الذي لازال قائما لحدود كتابة هذه الأسطر، لم نجد أولى الآذان الصاغية ومعها تدخل شرس الا من سيدة اسمها “أسماء اوبو”… وهي ببساطة من تقلدت منذ اقل من سنة من اليوم مهمة إدارة المجلس الجهوي للسياحة لجهة سوس ماسة.
هذه الشخصية ابنة سوس التي اكتشفناها لبقة ومتزنة في التحاور وكذا منفتحة وجادة في التفاعل معنا لايجاد حل،لم تخفي للموقع مدى صدمتها بهذا الخبر بعد ان اكدت لنا أن الأمر يضرب في العمق مجهودات المجلس الجهوي للسياحة بعد ان قام مؤخرا بخطوة استثنائية تمثلت في تصوير و بث برنامج على القناة الثانية لمدة 30 يوم يبرز اهم المعطيات السياحية للمنطقة ككل ضمنها المغارة المذكورة.والذي كلف ميزانية المؤسسة عشرات الملايين من السنتيمات .
فهل سيتحرك آخرون بنفس الغيرة والدينامية؟ لايجاد حلول بعد ان تجلى في الأفق حرمان اكادير هذا الصيف من نسب ملحوظة من السياح الأجانب والمغاربة من هواة السياحة الجبلية والاستغوار،هذا بعد ان أجمع الكل على ان التوقيت غير مناسب بتاثا لمثل هذا الاجراء الذي سيحرم القطاع بالمدينة من مداخيل جد هامة خصوصا وان سبب الاغلاق يبقى غير معروف لحد الساعة !!!

About Abdellatif saifia 789 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*