ساحة بقرب محطة أولاد زيان بالدار البيضاء كانت على موعد مع حريق مهول

جريدة النشرة : لطيفة كعيمة

تعرضت الساحة الواقعة جوار المحطة الطرقية أولاد زيان بالدار البيضاء والتي يحتلها الأفارقة اللاجئين من جنوب الصحراء منذ سنين ، لحريق مهول أتت خلاله النيران على بعض المساكن العشوائية التي أقامها هؤلاء الأفارقة من من مواد بدائية مختلفة تعتمد على الخشب والبلاستيك …، بحيث أتت النيران على كل محتوياتها تقريبا وذلك لقوة النيران التي أدت إلى انفجار قنينات غاز ، مما أثار الرعب في الساكنة المحيطة بهذه الساحة التي تجاورها محطة لسيارات الأجرة التي بادر أصحابها إلى التدخل السريع لإبعاد سياراتهم عن منطقة الخطر.

كما يجهل إلى حد الآن إن كان هناك ضحايا في صفوف اللاجئين الأفارقة وتجهل أيضا أسباب اندلاع الحريق الذي يعد الثاني من نوعه بعد مرور حوالي سنة من الحريق الأول.
وقد حضر إلى عين المكان رجال المطافئ لكن بدون جدوى لأن النيرات كانت قد التهم كل شيء.
كما حضرت السلطات الأمنية المتمثلة في رجال الشرطة ليحولوا دون مواجهات قد تحدث بسبب غضب الأفارقة المتضررين مع ساكنة المنطقة ، بحضور أيضا ممثلي السلطة المحلية وعدد من المسؤولين.

About Abdellatif saifia 269 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


6 + 1 =