الرئيس السابق لبيرو المتهم بغسل الأموال والثراء غير المشروع والرشوة يطالب بحق اللجوء السياسي لدى أوروغواي

طالب الرئيس السابق لبيرو آلان غارسيا، حق اللجوء السياسي لدى أوروغواي، حيث أعلنت وزارة الخارجية في بيرو، اليوم (الأحد)، أن غارسيا زار سفير أوروغواي لدى بيرو وطلب اللجوء إلى أوروغواي.
وكانت محكمة قضت في وقت سابق بمنع غارسيا من مغادرة البلاد لمدة 18 شهرا ًبسبب تحقيقات راهنة في قضية غسل أموال.
وقال غارسيا، الذي قضى جزءً كبيراً من حياته في في إسبانيا:” بالنسبة لي فإن هذا ليس عقوبة ولا عارا أن أظل في بلادي بشكل دائم”.
وتدور التحقيقات حول احتمال قيام شركة (أوديبرشت) للبناء بدفع 100 ألف دولار بشكل غير مشروع إلى غارسيا.
وحكم غارسيا (69 عاماً) بيرو لفترتين، الأولى بين 1985 حتى 1990 والثانية بين 2006 حتى 2011، ويعتبره كثير من مواطنيه بأنه واحد من أكثر الساسة فساداً.
وقضى غارسيا تسعة أعوام في المنفى في كولومبيا وعاد بعد ذلك إلى بيرو بعد أن سقطت بالتقادم اتهامات ضده بالإثراء غير المشروع والرشوة.

About Abdellatif saifia 515 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 22 = 27