ترامب يدخل في جدل قوي مع رئيس المحكمة العليا بالولايات المتحدة الامريكية

أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترمب استياءه من وجود قضاء مسيّس في الولايات المتحدة، مطلقا بذلك جدلاً غير مألوف في الولايات المتحدة مع رئيس المحكمة العليا جون روبرتس الذي أدى الأول أمامه اليمين يوم تنصيبه رئيسا.
وكتب ترمب في تغريدة: “آسف أيها الرئيس جون روبرتس، إنما هناك فعلا قضاة موالون لأوباما”، متهما القضاة باتخاذ قرارات “صادمة” تعرقل سياسته الحازمة في مجال الهجرة.
ورئيس المحكمة العليا قاض محافظ عُيّن على رأس هذه المؤسسة العريقة بقرار من الرئيس الأسبق جورج بوش الابن.
واتهم ترمب الهيئة القضائية الفدرالية التاسعة لمحاكم الاستئناف الأميركية، التي تشمل كاليفورنيا، باتخاذ قرارات “خطيرة وغير مثمرة”. وكان قاض كاليفورني قد قرر الاثنين تعليق مرسوم رئاسي ينص على رفض آلي لطلبات اللجوء التي يتقدم بها مهاجرون عبروا الحدود بطريقة غير قانونية.
وردا على هذا القرار كتب ترمب الذي نجحت طلبات طعن عدّة في التصدي لسياسته في مجال الهجرة، “إنه عار!”. وأضاف “إنه قاض موال لأوباما وهذا لن يتكرر بعد اليوم”، مدينا المحكمة التي قال إنها تميل إلى معارضيه السياسيين.
ورد رئيس المحكمة العليا على كل ذلك في بيان جاء فيه: “ليس لدينا قضاة موالون لأوباما أو ترمب أو بوش أو كلينتون. لدينا مجموعة استثنائية من القضاة المتفانين الذين يفعلون ما بوسعهم ليحاكموا بعدل الذين يَمثلون أمامهم”.
واضاف رئيس أعلى هيئة للقضاء في الولايات المتحدة تضم تسعة أعضاء بينهم خمسة قضاة محافظين: “علينا جميعا أن نشعر بالامتنان لتمكننا من الاستفادة من قضاء مستقل”.
والمحكمة العليا مهمتها السهر على دستورية القوانين عبر حسم القضايا الكبرى في المجتمع الأميركي. ومن النادر أن تشهد الولايات المتحدة خلافا علنيا بين رئيس السلطة التنفيذية وأعلى قاض في النظام القضائي الفدرالي الأميركي.

About Abdellatif saifia 1249 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*