موقف وزارة التربية من شائعات تسريب امتحانات البكالوريا وأخبار حول توقيف الشخص المسؤول عن ذلك

لم تتوان صفحات مواقع التواصل الاجتماعي عن تداول ما يشير إلى تسريب لامتحانات السنة الأولى بكالوريا، التي انطلقت، رسميا، صباح اليوم السبت.

وقد أكدت مصادر مسؤولة بوزارة التربية الوطنية  معلقة على ذلك أن مواضيع الامتحانات التي نشرت في فيسبوك، منذ مساء أمس الجمعة، هي مواضيع “مفبركة”.

بالمقابل، أقرت ذات المصادر بخروج نسخ الامتحانات بعد انطلاقها رسميا صباح اليوم، مشيرة إلى وجود تلاميذ يتجندون لهذه المهمة، حيث يقومون بالانسحاب من مراكز الامتحان بمختلف مؤسسات الثانوي التأهيلي دون اتمامه.

وأشارت إلى أن مصدر صور الإمتحانات التي نشرت صباح اليوم، بعد ساعة من انطلاق الا متحانات تعود إلى إحدى المؤسسات بإقليم آسا، حيث جرى توقيف الشخص المسؤول عن نشرها.

وسجلت الوزارة، حسب المصدر نفسه، تراجعا كبيرا في العمليات المشابهة مقارنة مع الأعوام الماضية.

وكانت عدد من الصفحات الفيسبوكية، قد نشرت صورا مسربة من قاعات الامتحانات، لأوراق الاسئلة المطروحه بعدد من المواد.

وفور نشرها، شارك عدد من النشطاء الصور المذكورة، كما تطوع آخرون في حل الاسئلة المطروحه ونشرها للعموم لتسهيل عملية غش الممتحنين.

وكانت الوزارة الوصية وبتنسيق مع المصالح الأمنية، قد أعلنت عن اتخاذ إجراءات صارمة وتدابير وقائية من أجل إنجاح محطة امتحانات الباكالوريا وتفادي حالات الغش.

About Abdellatif saifia 1092 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*