هل سيتولى رئيس جماعة عين حرودة اداء أجر الفنانة فاطمة الزهراء “التراكس” بعد الغاء حفلتها التي كان مقررا تنظيمها يوم الثلاثاء 20 غشت

بعد سجال طويل على صفحات التواصل الاجتماعي بين مجموعة من النشطاء من جهة وبين صفحات تسخر نفسها للدفاع عن محمد الهشاني رئيس المجلس الجماعي لعين حرودة بخصوص احياء الشيخة فاطمة الزهراء الطراكس لإحدى فقرات عيد الشباب قبل أن يتم التراجع وإلغاء حفلتها التي كان مقررا تنظيمها يوم الثلاثاء 20 غشت بدأت تتسرب معلومات جديدة تؤكد انه فعلا قد تم الاتصال بالشيخة الطراكس للمشاركة في حفل عيد الشباب في حين يشير البعض إلى أنها توصلت فعلا بمقدم 7000 درهم وان أجرة استقدامها وصل إلى 23000 درهم.

هذا وقد تناقلت مجموعة من  رواد الفايسبوك صورة لانستغرام الشيخة التراكس وضعت عليها منشور الدعاية للحفل عليه شعار الجماعة الحضرية لعين حرودة مما يفند ادعاءات السيد محمد الهشاني رئيس الجماعة الذي نفى حضور الطراكس جملة وتفصيلا في حين يعيش مجموعة من نشطاء الفايس حالة من الزهو بالانتصار على إرادة لجنة الثقافة والرياضة بالمجلس بعد أن تكللت ضغوطاتها بالنجاح وتم فعلا إلغاء فقرة الشيخة الطراكس متسائلين عن طريقة اسكاتها فهل سوف يتولى الرئيس تادية جزء من أجرتها من ماله الخاص ام من ميزانية الاحتفال بالأعياد الوطنية.

وقد استغرب بعض المواطنين من متتبعي الشأن المحلي من تهافت لجنة الثقافة والرياضة وتدخلها في أمور بعيدة عن اختصاصاتها ذلك أنها أصبحت تتدخل في تعيين صاحب الشركة المنظمة للملتقيات الرياضية والفنية وفي طريقة التنظيم مما جر عليها غضب الرئيس الذي يفكر في طريقة جديدة لتذبير هذا القطاع الهام.

About Abdellatif saifia 1581 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*