مساهمة بلجيكية بملايين الأورو لتنمية الأحواض المائية بالمغرب

ساهمت بلجيكا بحوالي 5.5 مليون أورو من أصل غلاف مالي بقيمة 8.2 مليون أورو, تم تخصيصه لمشروع الدعم المؤسساتي والعملياتي لوكالات الأحواض المائية للوكوس وملوية وسوس ماسة.

ذلك ما أكده عبد القادر اعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء أول أمس الثلاثاء خلال حفل اختتام المشروع.

كما شدد الوزير  الوزير بأن  وكالات الأحواض المائية مدعوة للعب دور أكبر باعتبارها رافعة لتدبير الموارد المائية، في سياق يتسم بمخاطر الفيضانات التي تشكل تهديدا حقيقيا للساكنة في العديد من الجهات.
من جانبه، أوضح سفير بلجيكا بالمغرب، د مارك ترونتيسو، أن مشروع دعم وكالات الأحواض المائية قد مكن من إنجاز مجموعة من النظم المعلوماتية لمراقبة المياه والفيضانات، والتي ساهمت بشكل كبير في سلامة السكان في حالة حدوث فيضانات مفاجئة، وكذلك في تحسين المراقبة المستمرة لتدفق المياه, مضيفا بأن بأن بلجيكا, تتوفر على عدد من الكفاءات في مجال التدبير المعلوماتي ، في حين أن المغرب راكم خبرة مهمة في مجال تدبير فيضانات الوديان، مما دفع بنا إلى تجميع هذه القدرات لإنجاز نظام حديث وفعال لمراقبة المياه.

وفي هذا السياق أبرز الخبير المغربي  محمد بويزمارني, بأن هذا المشروع يأتي لتحسين التدبير المندمج للموارد المائية من خلال تعزيز قدرات وكالات الأحواض المائية، إذ يتعلق الأمر بإرساء بنيات جديدة على المستوى المحلي من خلال تجهيز مندوبيات هذه الوكالات وتكوين العاملين في المجال، مشيرا إلى أن هذه الوكالات ومندوبياتها أضحت اليوم فاعلة في التنمية على الصعيدين المحلي والجهوي.

About Abdellatif saifia 1349 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*