القنطرة المشؤومة الرابطة بين تيط مليل وعين حرودة تتسبب مرة أخرى في حادثة سير بين سيارة خفيفة وعربة

جريدة النشرة :  لطيفة كعيمة

وقعت حوالي الساعة العاشرة والنصف من مساء يوم الأحد حادثة سير بسيطة بين سيارة خفيفة وعربة مجرورة أسفرت عن إصابة ممتطي العربة على مستوى رجله مما استدعى نقله إلى المستعجلات على متن سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية التي حضرت إلى عين المكان في وقت وجيز .وتجدر الإشارة إلى أن هذه النقطة الطرقية بالذات تعتبر نقطة سوداء تتسبب في حدوث الحوادث بها العديد من المشاكل من بينها الضغط المتزايد على القنطرة موضوع الطرح والمتواجدة على الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين تيط مليل واهل لغلام في اتجاه عين حرودة والطريق السيار المتجه نحو المحمدية والرباط …ناهيك عن الحالة المزرية التي تتصف بها هذه القنطرة وتعدد استعمالاتها التي تجمع بين الراجلين والدراجات الهوائية والنارية والعربات المجرورة والمدفوعةوالسيارات الخفيفة والشاحنات الصغيرة والكبيرة ، مما يجعلها معبرا غالبا ما يؤدي نحو الموت مثلما حدث من قبل لشاب لقي مصرعه على بعد أمتار من مكان حادث اليوم ، ناهيك عما تتميز به القنطرة المشؤومة من ظلمة حالكة وغياب علامات التشوير بالإضافة إلى الحالة المتردية التي تتواجد عليها جنباتها وأسفلها من الجهة الغربية التي لم يكتمل تعبيدها ولازالت الحفر الكبيرة والصغيرة سيدة الموقف بها والتي تعبر على أن المسؤولين يغضون البصر عنها وعن الخروقات التي تشملها والغموض الذي يكتنفها والذي جعل المواطنين في حيرة من أمرها وخاصة بعد أن أتمت الحولين وما يزيد على انطلاق الأشغال الترقيعية بها وتسببها في العديد من الحوادث والمشاكل التي تركت آثارها في نفسية مستعمليها .فإلى أمتى سيستمر هذا التلاعب بمصير المواطنين وساكنة تيط مليل والمناطق المجاورة ؟ ومتى سنكون في مستوى المسؤولية الملقاة على عاتقنا ؟

About Abdellatif saifia 2686 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن