المغرب يكسب الثقة برئاسة الاتحاد الإفريقي للتعاضد

تمكن المغرب من كسب الثقة في شخص مولاي إبراهيم العثماني رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة  لرئاسة الاتحاد الإفريقي للتعاضد، وذلك خلال إجتماع المكتب التنفيذي لهذا الاتحاد والذي تم عقده مؤخرا بمراكش.

وقد عبر أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي للتعاضد المنتمون إلى دول الكاميرون والسنغال ومالي وجزر القمر، عن سعادتهم بالحضور إلى المغرب والمشاركة في أشغال المكتب بعد مدة طويلة من الغياب على المشهد التعاضدي الإفريقي، حيث تم التداول في التحضيرات الجارية لعقد الجمع العام المقبل للإتحاد الإفريقي للتعاضد، وانتخاب السيد مولاي إبراهيم العثماني رئيسا للإتحاد الإفريقي للتعاضد.

كما أكد الجانبان، من خلال بيان مشترك في ختام أشغال الجمع العام 73، على أهمية استمرار التعاضدية العامة في حمل مشعل التعاضد في إفريقيا، وتمكين  مولاي إبراهيم العثماني رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة ورئيس الإتحاد الإفريقي للتعاضد من جميع الصلاحيات التي تخول له تنزيل المشاريع الإجتماعية التنموية في مجال التعاضد والحماية الإجتماعية، وفق مقاربة تشاركية مع التنصيص على الإستفادة من تجربة المغرب في ظل تنزيل المشروع الملكي المجتمعي الضخم المتعلق بتعميم الحماية الإجتماعية والتغطية الصحية الشاملة.

و ثمن مندوبوا التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية الحاضرون في فعاليات الجمع العام العادي الثالث والسبعين للتعاضدية العامة المنعقد بتاريخ  20 نونبر 2021، قرار الأجهزة المسيرة الحالية بإحياء الدور الريادي والطلائعي للمؤسسة  على رأس هرم  الإتحاد الإفريقي للتعاضد، والمساهمة الفاعلة في تعزيز جهود الدولة المغربية، لتبوأ مكانتها المستحقة على مستوى القارة الإفريقية، والعمل على دعم الدبلوماسية المدنية الموازية، في مجال النهوض بالقطاع التعاضدي ومنظومة الحماية الإجتماعية بإفريقيا.

تعليقات الزوّار (0)
About Abdellatif saifia 5421 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن