نص الشكاية المرفوعة لجلالة الملك من والدة المغربي الفقيد حسن النبيري للتدخل لإيقاف إجراءات الحرق في حق ابنها بفرنسا

جريدة النشرة : رشيدة باب الزين -فرنسا-

تصدر الأيام الاخيرة خبر الحكم الذي نطق به القضاء الفرنسي ابتدائيا واستئنافيا في حق جثمان مغربي مقيم بالديار الفرنسية بليموج إحدى ضواحي مدينة بوردو والذي قضى محبه وطالبت زوجته الفرنسية الأصل بإحراق جثمانه، مما أثار غضب عائلة الفقيد والعديد من المغاربية وغيرهم المقيمين بفرنسا مستنكرين ما قضت به المحكمة الفرنسية محققة رغبة الزوجة التي لا يربها بالفقيد أي زواج رسمي ، حسبما أدلى به أقرئاؤه الذين عبروا عن رفضهم التام للطريقة التي سيتم التعامل معها مع جثة الهالك الذي يعتبر قيد حياته مسلما وممارسا للطقوس التعبدبة التي يامر بها الإسلام ، وحيث أن الرسول الكريم قال في حديث صحيح له ”إكرام الميت دفنه” وليس حرقه، الأمر الذي دفع بوالدة وأهل الهالك إلى طرق جميع الأبواب طالبين الإنصاف والدفاع عن حقهم في غكرام فقيدهم.
وقد وجهت والدة الفقيد رسالة مكتوبة إلى المقام العالي بالله صاحب الجلالة نصره الله وأيده تطناشده فيها بإنصافها وإنصاف روح الفقيد .
وهذا نص الشكاية المقدمة إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله للتدخل لوقف إجراءات إحراق جثة الفقيد المغربي بالديار الفرنسية :
جلالة الملك محمد السادس حفظه الله
بعد تقديم جميع فروض الطاعة والولاء إلى السدة العالية بالله مولانا صاحب الجلالة والمهابة امير المؤمنين حامي الملة والدين سبط الرسول الكريم وناصر المظلومين لم يبقى لي من سبيل الا التمسك باعتابكم الشريفة والاستنجاد بكم من أجل التدخل رحمة بنا وبجثة ابني الهالك حسن النبيري الذي يبلغ من العمر 49 سنة وله ثلاثة أبناء مغربي لا يحمل أي جنسية أخرى غير جنسيته المغربية مسلم الديانة والذي توفي إلى رحمة الله يوم الثلاثاء 24 يوليوز 2018 بمستشفى مدينة ليموج والذي ادخل اليه بسبب لسعة حشرة سامة غير ان زوجته الفرنسية ترغب في حرق جثمانه وهو ما لا يليق بنا كمسلمين ويتنافى مع ديننا الحنيف وسنة رسوله العظيم الذي انتم سبطه الكريم، وقد طرقنا جميع الأبواب لحل هذا المشكل دون أن نجد مخرجا، فلم يبقى لنا إلا جلالتكم وكلنا امل في تدخلكم السامي رحمة بنا وبجثة ابني وبكل رعاياكم الأوفياء بالمهجر وغيره على حرمة الاسلام والمسلمين.
حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم وأطال في عمركم وابقاكم دخرا وملادا للشعب المغربي وللأمة الاسلامية ونصرا لنا ولكل المستضعفين وحفظكم في ولي عهدكم الامير الجليل مولاي الحسن والامير الجليل مولاي رشيد وكافة الاسرة العلوية الشريفة.

والسلام على المقام العالي بالله

ليموج في 02/07/2018

توقيع رعيتكم وخادمتكم

فطومة الهديدي
وسنوافيكم برسالة على شكل شريط فيديو تناشد فيه الوالدة المكلومة صاحب الجلالة بإيقاف الحكم الفرنسي الصادر في حق الفقيد …
وللإشارة فقط ، فإن الوالدة المكلومة قامت بإرسال شكاية ثانية للرئيس الفرنسيى إيمانويل ماكرون تستعطفه في الأمر ذاته.

About Abdellatif saifia 4728 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن