Warning: call_user_func_array() expects parameter 1 to be a valid callback, function 'fop_enqueue_conditional_scripts' not found or invalid function name in /home/anachrab/public_html/wp-includes/class-wp-hook.php on line 324

علماء صينيون يجمعون حول عودة فيروس كورونا المستجد للانتشار بموجات جديدة

0

قال علماء صينيون إن فيروس كورونا المستجد الذي انتشر حول العالم، لن يتم القضاء عليه، ما يعزز من الإجماع المتزايد حول عودة الوباء بموجات أخرى جديدة، تماماً كما يحصل مع الأنفلونزا، وفقاً لوكالة «بلومبرغ».

ومن غير المرجح أن يختفي الفيروس الجديد بالطريقة التي اختفى بها «السارس» منذ 17 عاماً، لأنه يصيب بعض الأشخاص دون التسبب في أعراض واضحة مثل الحمى. وصرحت مجموعة من الباحثين الفيروسيين والطبيين الصينيين في بكين، خلال مؤتمر صحافي، أمس (الاثنين)، بأن المجموعة التي لا تظهر عليها أعراض تجعل من الصعب احتواء انتقال الفيروس بالكامل.

وعندما انتشر فيروس «السارس»، أصيب العديد بعوارض واضحة وخطيرة، وبمجرد عزلهم عن الآخرين، توقف الفيروس عن الانتشار. وعلى النقيض من ذلك، ما زالت الصين تجد عشرات الحالات غير المصحوبة بأعراض الفيروس التاجي كل يوم، على الرغم من السيطرة على الوباء.

وقال جين تشي، مدير معهد بيولوجيا الأمراض في الأكاديمية الصينية للعلوم الطبية، «من المحتمل أن يكون هذا وباءً يتعايش مع البشر لفترة طويلة، ويصبح موسمياً، ويدخل الأجسام مجدداً».

وهناك إجماع بين كبار الباحثين والحكومات في جميع أنحاء العالم، على أنه من غير المحتمل القضاء على الفيروس، على الرغم من عمليات الإغلاق المكلفة التي أدت إلى توقف جزء كبير من الاقتصاد العالمي. ويدعو بعض خبراء الصحة العامة إلى السماح للفيروس بالانتشار بطريقة مضبوطة من خلال السكان الأصغر سناً في الهند مثلاً، في حين اختارت دول مثل السويد عدم اتخاذ تدابير الإغلاق الصارم.

وأكد أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية، الشهر الماضي، أن وباء «كوفيد – 19» يمكن أن يصبح مرضاً موسمياً.

وفي حين أعرب البعض، بمن فيهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب، عن أملهم في أن يتباطأ انتشار الفيروس مع ارتفاع درجة الحرارة في الصيف، قال الخبراء الصينيون إنهم لم يجدوا أي دليل على ذلك.

وأوضح وانغ جوي تشيانغ، رئيس قسم الأمراض المعدية في مستشفى جامعة بكين الأولى: «الفيروس حساس للحرارة العالية جداً، أي تلك التي تصل إلى 56 درجة مئوية، ولن يكون الجو حاراً لهذه الدرجة أبداً».

Leave A Reply

Your email address will not be published.