عامل إقليم مديونة يزرع الأمل في نفوس الجمعيات الرياضية المنضوية تحت لواء عصـبة الدار البيضاء الكبرى لكرة القدم

0

جريدة النشرة : د. عبد اللطيف سيفيا

 

في بادرة تعتبر الأولى من نوعها ، أقدم السيد علي الشكاف ، عامل صاحب الجلالة على عمالة إقليم مديونة ، على فتح باب مقر العمالة على مصراعيه هذا اليوم الثلاثاء 25 ماي 2021 للجمعيات الرياضية بإقليم مديونة المنضـوية تحـت لـواء عصـبة الدار البيضاء الكبرى لكرة القدم ، بعد تقديمها لطلب المقابلة في الاسبوع الفارط .

وقد رحب السيد العامل بممثلي الجمعيات الممثلة لخمس جماعات بتراب إقليم مديونة وهي تيط مليل ، سيدي حجاج وادي حصار ، مديونة ، الهراويين والمجاطية اولاد الطالب ، فاتحا لهم المجال لطرح مشاكلهم وطالبهم التي جاءت كالتالي :

* إصلاح ملعب الذكرى الفضية
* إصلاح الملعب البلدي لمديونة
* إصلاح الملعب البلدي المجاطية
* إنشاء ملعب بجماعة الهراويين
* إنشاء ملعب بسيدي حجاج
* إنشاء ملاعب القرب بكل الجماعات الترابية التابعة لإقليم مديونة
* فتح القاعات الرياضية الجديدة بالإقليم
* إلغاء القرار الجبائي الذي أثقل كاهل الجمعيات الرياضية
* الرغبة في استفادة الجمعيات الرياضية بإقليم مديونة من المعدات الرياضية للجماعات التابعة لها على غرار الجماعات التابعة لجماعة الدار البيضاء الكبرى التي تمنح الجمعيات والفرق معدات ولوازم رياضة كل سنة .
* الرغبة في استفادة الجمعيات من وسيلة النقل بالجماعة شريطة عدم دفع مبلغ مالي مقابل ذلك
* الرغبة في استفادة الجمعيات من وسيلة النقل التابعة للمجلس الإقليمي ، علما أن هذا الأخير يملك اسطولا لا يستهان به .
* الرغبة في استفادة الجمعيات من دعم المجلس الإقليمي.

وقد مر اللقاء في جو من المسؤولية جعل الحاضرين يلمسون رغبة السيد العامل في تقديم المساعدة لجمعيات المجتمع المدني وخدمة شباب الإقليم المتعطش منذ سنوات طويلة إلى مسؤولين في المستوى يتفهمون وضعهم ويسعون إلى مساعدتهم على تحقيق أمانيهم في مجالات متعددة ومن بينها مجال الرياضة التي تعتبر متنفس الفقراء الذي يمكن ان يجعلهم يتفتقون بمواهبهم وقدراتهم العالية التي يمكن ان تساهم في تغذية الاندية الوطنية والرفع من مستوى الرياضة محليا وجهويا ووطنيا لما يشتمل عليه الإقليم من طاقات شابة واعدة.

كما ان السيد عامل الإقليم وعد الحاضرين بمزيد من اللقاءات معه لتتبع ملفاتهم ومعرفة مدى تحقيق آمالهم ورغباتهم التي اكد على ضرورة تحقيقها بإعطاء أوامره لأنطلاق عدة ورشات وبنيات تحتية في إطار إنهائها وإنشاء أخرى جديدة بمواصفات تسير وطموحات شباب الإقليم ، كملاعب رسمية وأخرى للقرب وفضاءات وغير ذلك.

الامر الذي يستدعي تأسيس هياة رياضية جامعة تسهر على تنظيم عمل الجمعيات الرياضية وتسيير الملاعب وتطوير الممارسات الرياضية بالإقليم سعيا إلى خلق ثقافة رياضية عالية لدى ساكنة الإقليم .

Leave A Reply

Your email address will not be published.