الولايات المتحدة تستبعد تغيير استراتيجيتها العسكرية في كابل

قال مسؤول أميركي إن من المستبعد أن تغير الولايات المتحدة استراتيجيتها العسكرية في كابل ما لم تؤثر حركة «طالبان» على إخلاء السفارة.

وأضاف المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، أن الولايات المتحدة لم ترصد حتى الآن دخول مقاتلي «طالبان» العاصمة بشكل كبير، بحسب ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

أكدت حركة «طالبان»، اليوم (الأحد)، أنها لا تعتزم دخول العاصمة الأفغانية كابل بالقوة، ووجهت مقاتليها بالبقاء على أبوابها.

وقالت الحركة في بيان، نشرته صفحة المتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد، على موقع «تويتر»: «العاصمة كابل مدينة كبيرة ومكتظة بالسكان، والمجاهدون لا يعتزمون دخول المدينة بالقوة أو الحرب»، مضيفة أنها تجري محادثات مع الحكومة الأفغانية من أجل تسليم كابل سلمياً.

 

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن قال في تصريحات صحفية، أنه قرر إرسال نحو خمسة آلاف” جندي أميركي، أي أكثر بألفين من العديد المقرر، موضحاً أن هؤلاء الجنود سينتشرون في أفغانستان لتنظيم الإجلاء وإنهاء المهمة الأميركية بعد 20 عاماً من العمليات الميدانية.

 

ودافع بايدن مجدداً عن قراره سحب الجيش الأميركي من أفغانستان، قائلاً “أنا رابع رئيس يتولى المنصب في ظل وجود قوات أميركية في أفغانستان”، مؤكداً “لن أورّث هذه الحرب إلى رئيس خامس”.

About Abdellatif saifia 4689 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن