الفئات الأكثر استفادة من غيرها من القروض

انتهت الأشهر الستة الأولى من سنة 2021   على وقع ارتفاع طفيف لجاري القروض.

وكشفت لوحة القيادة ل” القروض والودائع البنكية” التي يصدرها بنك المغرب،أن جاري القروض البنكية، سجلت  961,3 مليار درهم عند متم يوليوز 2021، بارتفاع سنوي نسبتها 1,6 في المائة.

هذه التطورات جاءت أساسا بفضل ارتفاع القروض الموجهة من طرف البنوك التقليدية و التشاركية  للأسر لاقتناء سكن، وذلك فضلا عن تحسن قروض تسهيلات الخزينة لفائدة المقاولات غير المالية، وذلك بالتزامن مع اعتبار نسبة 86 في المائة من أرباب المقاولات الصناعية، خلال الربع الثاني من هذه السنة،أن الولوج إلى التمويل البنكي كان “عاديا” مع تكلفة مستقرة.

وفي التفاصيل، ارتفعت القروض الممنوحة للمقاولات الغير المالية الخاصة بنسبة 2,6 في المائة، تشير اللوحة، موضحة أن هذه الزيادة، جاءت بعدما ارتفعت تسهيلات الخزينة بنسبة 8,3 في المائة،وذلك مقابل انخفاض في قروض العقارات بنسبة 7,1 في المائة، وانخفاض القروض الموجهة للمعدات بنسبة 2,6 في المائة.

وفيما بخص القروض الممنوحة للأسر، فسجلت زيادة سنوية بنسبة 5,6 في المائة مع متم يوليوز، مما يعكس بشكل أساسي زيادة بنسبة 6,7 في المائة في قروض الإسكان.

وبالنسبة الفوائد المطبقة على القروض الجديدة الممنوحة للأسر،أشار بنك المغرب إلى أنها انخفضت إلى 4,26 في المائة فيما يخص قروض السكن، بينما ارتفعت قروض الاستهلاك إلى 6,64 في المائة.

وأما  التمويل التشاركي الموجه للإسكان، في إطار المرابحة  العقارية، فسجل، ما مجموعه 14,3 مليار درهم بدلا من 9,2 ملايير درهم قبل سنة.

ويأتي ذلك في الوقت الذي خففت البنوك  شروط الحصول على قروض الإسكان والقروض الاستهلاكية خلال الربع الثاني من 2021. لكن تبين بالموازاة مع ذلك، ارتقاع الإقبال  على القروض الاستهلاكية، مقابل تسجيل استقرار  فيما يتعلق بقروض الإسكان.

About Abdellatif saifia 4672 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن