ميسي لم يتقبل تغييره بأشرف حكيمي خلال المباراة الاخيرة لباريس سان جيرمان

أثار الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي الجدل مبكرا مع فريقه الجديد باريس سان جيرمان، إثر لقطة انفعال ضد مدربه ومواطنه ماوريسيو بوتشينو.

وعند الدقيقة 76 من مباراة باريس مع ليون، قرر بوتشينو استبدال ميسي بأشرف حكيمي، وهو ما أغضب الأسطورة الذي رفض مصافحة مدربه رغم توجه الأخير له.

وانتهت المباراة بفوز قاتل لباريس بهدفين لهدف، ليستعيد النادي المدجج بالنجوم عافيته بعد التعادل بهدف لمثله مع كلوب بروج البلجيكي في دوري أبطال أوروبا قبل أيام.

وكان ميسي يحاول وضع أول بصمة له مع الفريق الفرنسي، وسدد ركلة حرة رائعة ارتطمت بالعارضة.

وفي تصريح له بعد المباراة، قال المدرب بوتشينو ردا على اللقطة “لايمكننا أن نرضي الجميع، يجب على المدرب أن يتخذ القرارات الأفضل للفريق”.

وقال الصحفي الإسباني داني جاريدو إن اللقطة تظهر أن ميسي “فزع” لاستبداله، ومن الواضح أنه لم يكن يتخيل أن يتم استبداله بهذه الطريقة، حيث كان الفريق متعادلا وبحاجة ماسة للهدف.

في حين قالت صحيفة “Ole” الأرجنتينية إن ميسي بدا غاضا وحتى أنه لم يتفاعل مع الهدف الحاسم الذي سجله مواطنه ماورو إيكاردي في الثواني الأخيرة من المباراة.

وانتقل ميسي صيف هذا العام بصفقة مجانية قادما من برشلونة الإسباني، بيد أن راتبه السنوي يقترب من 40 مليون يورو.

About Abdellatif saifia 4918 Articles
الدكتور عبد اللطيف سيفيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن