رأي كيسينجر وبوتين في الراحل غورباتشوف

0

وصف وزير الخارجية الأميركي الأسبق والسياسي الشهير هنري كيسنجر، الزعيم السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشوف، الذي وافته المنية أمس (الثلاثاء)، عن 91 عاماً، بأنه قدم خدمات جليلة للإنسانية.

وقال كيسنجر في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» اليوم (الأربعاء) إن شعوب أوروبا، وكذلك الروس، مدينون بالامتنان الشديد لآخر زعيم سوفياتي للإلهام والشجاعة في طرح أفكار الحرية».

وتابع كيسنجر: «لقد قدم غورباتشوف خدمة عزيزة للإنسانية لكنه لم يكن قادراً على تنفيذ رؤيته الكاملة». وأردف: «سيظل غورباتشوف يُذكر في التاريخ كرجل بدأ تحولات تاريخية كانت لصالح البشرية والشعب الروسي».

وأتت وفاته في خضمّ الهجوم الذي يشنه الرئيس الروسي الحالي فلاديمير بوتين في أوكرانيا وقد باشره في 24 فبراير (شباط) ويعده البعض محاولة جديدة لإحياء الإمبراطورية الروسية.

وسارع زعماء العالم إلى التعبير عن تقديرهم لغورباتشوف. وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، إنه فتح الطريق أمام أوروبا حرة.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن إنه كان يؤمن «بالغلاسنوست والبيريسترويكا -الانفتاح وإعادة الهيكلة- ليس بوصفهما مجرد شعارات، وإنما الطريق إلى الأمام لشعب الاتحاد السوفياتي بعد سنوات كثيرة من العزلة والحرمان». ووصفه بأنه كان «زعيماً نادراً» وكان يتحلى بشجاعة كافية للمخاطرة بحياته المهنية من أجل مستقبل مختلف.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم (الأربعاء)، إن غورباتشوف كان له «تأثير كبير على مسار تاريخ العالم». وأضاف بوتين في برقية عزاء أرسلها في وفاة آخر زعيم للاتحاد السوفياتي، أن غورباتشوف «أدرك بعمق أن الإصلاحات ضرورية» وسعى جاهداً لتقديم حلوله الخاصة للمشكلات التي واجهها الاتحاد السوفياتي في الثمانينات.

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.