إلى والي الأمن البيضاء .. استفحال احتلال الملك العمومي وعرقلة السير وانتشار الاتجار في المخدرات بابن امسيك حديث الساعة

0

جريدة النشرة : هشام حجبان / الدار البيضاء

 

 

رغم تطرق مقالة في عدد من المواقع الإلكترونية إلى احتلال الملك العمومي بشارع 6 نوفمبر على مستوى الملحقتين 59/58 ، لاحديث إلا عن حارس درجات نارية احتل الرصيف بشكل واسع وطال الاحتلال نفوذ الملحقة 59 ، ومازاد الطين بلة ، أنه استولى على مساحة اخرى بنفوذ الملحقة 58 بنفس العمالة مما خلق عدة تساؤلات؟ رغم اشعاره من طرف عناصر الأمن بضرورة إزالة الدرجات النارية من الشارع وبعدها قائد الملحقة 59 ، لكن الحارس لم يعر اي اهتمام للمسؤولين (بدعوى انه شاري السوق) أما المقاهي التي تحتل الرصيف بقوة فحدث ولاحرج، لأنها حطمت الرقم القياسي في احتلال الرصيف وعرقلة السير أمام الملإ ، مما دفع  عدة جمعيات من للمجتمع المدني وحقوقيين إلى استنكار هذا الوضع المزري وطرح التساؤل حول أسباب هذا التغاضي ، رغم أن وزارة الداخلية سبق وعممت مذكرة على السادة الولاة والعمال من أجل محاربة ظاهرة احتلال الملك العمومي العشوائي وكل ما يخالف القانون ، لأن القانون فوق الجميع…

لكن ظاهرة الاحتلال الملك العمومي بعمالة ابن إمسيك انتشرت بقوة واصبحت ظاهرة خطيرة على سلامة المواطنين وبالضبظ بشارع 6 نوفمبر.
اما درب الكدية زنقة 15و 17،وجميلة 1 إلخ ، فمجموعة من تجار المخدرات والمنحرفين ، رغم المجهودات التي يقوم بها رجال الأمن ، فهناك بعض تجار المخدرات بالحي المذكور يتاجرون في الخفاء وبحنكة ودهاء في جميع انواع المخدرات وخاصة أننا مقبلون على عيد الفطر الذي تنبعث فيه مجموعة من تجارة الكحول” الكرابة ” والتي تكون سببا في ارتكاب عدة جرائم ومصائب…
لذا طالب عدد من الفاعلين بالمنطقة أن تكون بالمناسبة حملة صارمة ومستمرة على تجار المخدرات والكحول وحاملي الاسلاحة البيضاء وذوي السوابق والمبحوث عنهم لضبط النظام واستتباب الأمن والأمان .
وللتذكير: يقول الفاعل الجمعوي “ب . ح “  لقد أصبح درب الكدية “زنقة 15 و 17” محجا ومجمعا لتجار المخدرات والمنحرفين الذين يقصدونه من الأحياء والأزقة المجاورة لأن هذا الحي لديه عدة فجواة تتيح الهروب من رجال الأمن ، مما دفع بساكنة هذا الحي القيام بحملة صارمة للحد من هاته الظاهرة الخطيرة على المجتمع .

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.