السلطات المحلية بسيدي مومن تصدم أثناء مداهمتها لمطعم لإعداد الوجبات الخفيفة

0

جريدة النشرة : د. عبد اللطيف سيفيا

 

بقية الحديث … يعتمد المواطنون في العديد من وجباتهم الغذائية للأسف على الوجبات الجاهزة التي يتم اقتناؤها من المحلات المخصصة لإعداد الأكلات الجاهزة زالوجبات الخفيفة من مطاعم قارة ومتنقلة وغيرها ، لكن الخطير في الأمر أن بعض من يتاجرون في هذه الامور يفتقدون لأدنى متطلبات المسؤولية ويفتقدون للضمائر الحية والضمير المهني والانساني ، فينعدم لديهم الاحساس بالمسؤولية والانسانية ليتاجروا في مصير المواطنين الصحي ويعرضوهم للتسمم بتقديم وجبات غذائية بمكونات فاسدة وفائتة الصلاحية وغير قابلة للاستهلاك الآدمي

مما يعرض صحة الزبناء من المواطنين إلى خطورة قد تتسبب في تردي حالاتهم الصحية والتي قد تؤدي بدورها إلى الوفاة في غياب الاحساس بالمسؤولية وعدم توفر الاحتياطات الواجب اتخاذها في مثل هذه الامور كنظافة المكان والوسائل والأدوات المستعملة لإعداد الطعام وصلاحية الأطعمة الجاهزة للاكل في غياب مراقبة صارمة من طرف الجهات المعنية إلا ناذرا ، ليتم الوقوف احيانا على بعض الحالات التي تشمئز لها النفوس

مثلما حدث بحي جوهرة التابع لتراب مقاطعة سيدي مومن بعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي ، حيث داهمت السلطات المحلية لمحل خاص بإعداد الوجبات الغذائية الخفيفة كالنقانق واللحوم المختلفة وغيرها لتكشف ملابسات إعداد هذه الاطعمة غير الصالحة للاستهلاك الآدمي وتصدم بما صادفتها من خروقات حول فساد المواد وعدم صلاحيتها والروائح الكريهة المنبعثة منها ومن أدوات الاستعمال بالمكان المخصص لإعداد هذه الاكلات لتقف هذه اللجنة مشدوهة أمام الوضع الصادم والمريع لتحضير هذه الاكلات الفاسدة والتي يزود بها الزبناء الأبرياء ليسقطوا ضحية جشع لوبيات وعصابات الأطعمة الجاهزة ، مما يوجب وقوف الجهات المعنية على قدم وساق لمحاربة هذا الجشع والطمع الاعمى لأصحاب هذه المشاريع والضرب بيد من حديد على كل من يستغل ظروف ثقة المواطنين ليعرض صحتهم وحياتهم للخطر.

وهذا الصور المرافقة للمقال وشريط الفيديو الذي قمنا بنشره في الموضوع هو عبارة عن مثال حي لما يحدث في هذا الشأن والذي تمكنت السلطات المحلية بحي جوهرة بسيدي مومن من داهمة بؤرة خطيرة للفساد التجاري والغذائي وفضح ما يكرس في المواطنين من ابتزاز وسرقة لأموالهم مقابل اغدية فاسدة تهدد صحتهم وتعرض حياتهم للخطر…وللحديث بقية.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.